المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الاشتراكية


al3amry
10-01-2008, 06:02 PM
الاشتراكية من الإشتراك و قد يشترك الإشخاص في بناء شركة و يبنون شراكة لإتخاذ القرار و الاشتراكية مصطلح يعبر عن نظام إقتصادي أو إقتصادي إجتماعي و ظهر مصطلح الإشتراكية بعدة تفسيرات فقد كانت الاشتراكية المسيحية و الاشتراكية الفرنسية و الاشتراكية الديمقراطية و الاشتراكية العلمية و أبرز الأنظمة الإشتراكية كان الإتحاد السوفيتي الذي اتبع الاشتراكية العلمية و فرنسا في عهد ميتران هي إشتراكية ديمقراطية و الاشتراكية مصطلح واسع فقد تكون اشتراك طبقة قليلة او طبقة واسعة في تقاسم ثروات الوطن


و الإشتراكية العلمية هي نظام اجتماعي اقتصادي يقوم على ايديولوجيا تقول أن الجماهير العاملة من الشعوب هي التي يجب ان تمتلك وسائل الإنتاج . و بالرغم من تغير مدلولات المصطلح مع الزمن فإنه يبقى يدل على تنظيم الطبقات العاملة و تبقى الأحزاب المرتبطة به تنادي بحقوق هذه الطبقات.


تهدف الاشتراكية الي مشاركة الجميع - جميع فئات الشعب - في الانتاج والدخل القومي وبناء الدولة واذابة الطبقات الاجتماعية و المساواه بين الجميع ماديا ومعنويا وكثيرا ما يتم الخلط بين الشيوعية ايدلوجيا والاشتراكية كمنهج اقتصادي, فالاولي اكثر شمولية و تشددا والثانية اكثر ديموقراطية و تركيزا علي المنهج الاقتصادي وفي حين ان الشيوعيون يؤكدون ان تصب في النهاية غي مبدأ الاشتراكية التي نادي بها ماركس الا ان الاشتراكيون لا ينظرون لانفسهم علي انهم ماركسيون ويطلقون علي انفسهم دائما الديموقراطيون الاشتراكيون.


ومن الانظمة العربية التي عملت بالاشتراكية <<ثورة 23 يوليو 1952>> التي قام بها الرئيس جمال عبد الناصر وحققت في مصر انجازات هامة جدا و عظيمة جدا كجلاء الانجليز عن مصر و تأميم قناة السويس و بناء السد العالي و بناء الالاف من المصانع في مختلف المجالات واخر انجازات الاشتراكية هو حرب السادس من اكتوبر 1973 الذي حرر سيناء من قبضة اسرائيل حتي انتهت الاشتراكية في مصر بقرار الرئيس السادات بالأخذ بنظام السوق الحر <<الرأسمالية>> في ما يسمي بالانفتاح في 1975

عويس القلنسي
10-02-2008, 09:27 PM
موضوع جميل فعلا
و هناك فهم خاطئ للاشتراكية و خاصة في العالم العربي الذي يربط بين الأشتراكية و الشيوعية المتشددة
و إلى جانب الدعايات التي تروجها الرأسمالية المتوحشة ضد الأشتراكية و تصويرها بأنها إلحاد و كفر و تشدد و منع الحريات العامة و الإقتصادية و منع العمل و محاربة الإبداع و كبت الحرية الشخصية
و هي دعايات و مفاهيم مغلوطة تهدف إلى القضاء على الأشتراكية كمنافس للنظام الرأسمالي
و ها هي أمريكا وهي قلعة النظام الرأسمالي تلجأ إلى الأساليب الأشتراكية في معالجة مشاكلها المالية عن طريق تقديم الدعم للمؤسسات التجارية الخاصة المنهارة و هذا يتعارض مع النظام الرأسمالي الحر...
القلنسي

البسري
10-02-2008, 09:56 PM
فتوى عن الاشتراكية من شبكة اسلام ويب التابعه لهيئة الاوقاف بدولة قطر:-

ما هو التعريف العلمي للاشتراكية، وما حكم الإسلام فيها ولماذا؟


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالاشتراكية مذهب سياسي واقتصادي ينكر وجود الله -تعالى-، ويرى أن البشر شركاء في الأموال والنساء، ولا يعترف بالملكية الفردية إلا في نطاق ضيق. وحكم الإسلام في الاشتراكية أنها مذهب كفري يحرم اعتناقه أو الدعوة إليه، لما ينطوي عليه من الكفر الصراح، وراجع للأهمية الفتوى رقم: 18674. والله أعلم.


فتوى من الشيخ بن باز الله يرحمه على من يزعم ان الاشتراكية افضل من الحكم بالشريعه الاسلامية

بسم الله الرحمن الرحيم


{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا}[2]، وقوله سبحانه: {وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِنْ شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ}[3]،


وقوله سبحانه: {أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ}[4].


وقوله سبحانه: {وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ}[5]،

{وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ}[6]

{وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ}[7]،


والآيات في هذا المعنى كثيرة


وقد أجمع العلماء على أن من زعم أن حكم غير الله أحسن من حكم الله، أو أن هدي غير رسول الله صلى الله عليه وسلم أحسن من هدي الرسول صلى الله عليه وسلم فهو كافر،


كما أجمعوا على أن من زعم أنه يجوز لأحد من الناس الخروج عن شريعة محمد صلى الله عليه وسلم أو تحكيم غيرها فهو كافر ضال،


وبما ذكرناه من الأدلة القرآنية، وإجماع أهل العلم يعلم السائل وغيره، أن الذين يدعون إلى الاشتراكية أو الشيوعية أو غيرهما من المذاهب الهدامة المناقضة لحكم الإسلام، كفار ضلال، أكفر من اليهود والنصارى لأنهم ملاحدة لا يؤمنون بالله ولا باليوم الآخر،


ولا يجوز أن يجعل أحد منهم خطيبا وإماما في مسجد من مساجد المسلمين، ولا تصح الصلاة خلفهم، وكل من ساعدهم على ضلالهم، وحسن ما يدعون إليه، وذم دعاة الإسلام ولمزهم، فهو كافر ضال، حكمه حكم الطائفة الملحدة، التي سار في ركابها وأيدها في طلبها،


وقد أجمع علماء الإسلام على أن من ظاهر الكفار على المسلمين وساعدهم عليهم بأي نوع من المساعدة، فهو كافر مثلهم،


كما قال الله سبحانه: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ}[8]،


وقال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا آبَاءَكُمْ وَإِخْوَانَكُمْ أَوْلِيَاءَ إِنِ اسْتَحَبُّوا الْكُفْرَ عَلَى الْإِيمَانِ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ}[9].


وأرجو أن يكون فيما ذكرناه كفاية ومقنع لطالب الحق، والله يقول الحق وهو يهدي السبيل، ونسأله سبحانه أن يصلح أحوال المسلمين، ويجمع كلمتهم على الحق، وأن يكبت أعداء الإسلام، ويفرق جمعهم، ويشتت شملهم، ويكفي المسلمين شرهم،

إنه على كل شيء قدير وصلى الله وسلم على عبده ورسوله نبينا محمد وآله وصحبه.


والاختلاف في الراي لايفسد في الود قضية

عوصب
10-02-2008, 10:46 PM
اشكر كل من سبقني في الرد على ذالك الموضوع وهو نظام الحكم الاشتراكي
نضام الحكم الاشتراكي لا يخدم كل المجتمعات
بل يخدم فيئه معينه او د ويلات التي اتبعت منهج الماركسيه
النضام الاشتراكي يسعى على تدمير الحريه ومحاربهةالمسلمين
وهو منهج مخالف للشريعة الاسلاميه كما ورد في فتاوة العلماء
ونحن عايشنا تلك النظام الشيوعي في بلادنا وخلف ماحلف من دمار وزرع ما زرع في ادهان الناس
وهذا النظام فشل في جميع البلدان العربيه التي عملت به
لم ينجح هذا النظام لانه مبني على قاعدة التهميش والعنصريه
ومن لم يحكم بكتاب الله فهو مخالف للشريعة الاسلامية
اكيد ان الاشتراكي لم يحكم بكتاب الله

وشكراّّ

أحمد الأنبالي
10-03-2008, 03:46 PM
أشكرك أخي العامري على هذا النقل الدقيق لمبدأ الدشتراكية وتعريفه كما أشكر أخي البسري على ما نقل من الفتاوى الشرعية في حكم الدشتراكية في الاسلام وأتمنى من المولى عز وجل ألا يجعل بيننا من يرى الظلمة نورا والضلالة هدى والباطل حقا مع احترامي لشخص أخي القلسي الذي هو دائما ينظر للأمور بمنظار أسود ويشاغب في ما يجوز فيه المشاغبة وفيما لا يجوز ولكن حرية الرأي مكفولة لكل أحد وقد كان رأي ابن نوح مخالف لرأي أبيه ولم يستطع نوح عليه السلام أن يقنع ابنه وكانت النتيجة الحتمية هلاك ذلك الابن الضال ولم تنفعه حرية رأيه وشذوذه فاللهم لا تجعل بييننا الشاذ ولا الناد.

وتقبلوا تحياتي

عويس القلنسي
10-07-2008, 04:47 PM
أشكرك أخي العامري على هذا النقل الدقيق لمبدأ الدشتراكية وتعريفه كما أشكر أخي البسري على ما نقل من الفتاوى الشرعية في حكم الدشتراكية في الاسلام وأتمنى من المولى عز وجل ألا يجعل بيننا من يرى الظلمة نورا والضلالة هدى والباطل حقا مع احترامي لشخص أخي القلسي الذي هو دائما ينظر للأمور بمنظار أسود ويشاغب في ما يجوز فيه المشاغبة وفيما لا يجوز ولكن حرية الرأي مكفولة لكل أحد وقد كان رأي ابن نوح مخالف لرأي أبيه ولم يستطع نوح عليه السلام أن يقنع ابنه وكانت النتيجة الحتمية هلاك ذلك الابن الضال ولم تنفعه حرية رأيه وشذوذه فاللهم لا تجعل بييننا الشاذ ولا الناد.

وتقبلوا تحياتي


أشكرك أستاذي على هذا الدعاء الطيب

و أنا أتكلم عن التفضيل بين الأشتراكية و الرأسمالية و أيهما أفضل و هما النظامان السائدان في هذا العصر في العالم كل و يدور بينهما صراع...

و لكن دائما يتم ليّ الأمور و تحريفها عن مقاصدها
و تأؤيلها تأويلا دينيا
و محاولهةإظهار طرف ما بأنه طرفا ظالا و منحرف
و هذا أمر غير جيد

و الكلام كان حول الأشتراكية و أنا حاولت أن أتكلم عنها كما هي في الواقع و كما يرونها الاقتصاديون و المفكرون و ذلك لا يعبر عن رأيي الخاص بالضرورة..

و لم يكن هناك داعي لهذا الأسلوب من الردود و التنويه بذكر أسماء بعضنا البعض
كان بأمكانك
طرح رأيك بشكل عام كما فعلوا باقي الأخوة دون تخصيص..

مع أحترامي الشديد لرأيك و معرفتي بسلامة سريرتك
أخوك القلنسي

أحمد الأنبالي
10-08-2008, 04:56 PM
أما عن ذكر اسمك فأنا أعتذرلك أخطأت في حقك في هذه النقطة أرجو منك السماحة.

وأما عن أسلوبك في تناولك لموضوع الاشتراكية فهو أسلوب دفاعي والكلام أخي العزيز دليل على ما في الفؤاد كما قال الشاعر:

إنما جعل اللسان على الفؤاد دليل

وهذا بعض قولك ((و هناك فهم خاطئ للاشتراكية و خاصة في العالم العربي الذي يربط بين الأشتراكية و الشيوعية المتشددة)).

ومعنى كلامك الإجمالي أن من فهم أن الشتراكية مبدء ضال فهو خاطئ والتكن الاشتراكية في صورتها الحقيقية كما تريدها فهي ضلال في ضلال ولا يمكن أن تكون في حال من الأحوال مقبولة في ميزان الإسلام.

تقبل تحياتي

البسري
10-08-2008, 05:06 PM
الاشتراكية موجودة الان والرأسمالية أيضا

بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا فطوبى للغرباء

الله المستعان

أسال الله الهداية للجميع

مصدر خاص
10-13-2008, 03:17 AM
المقصود ان نظام الاشتراكي في بعض المعاملات قد يكون نظام قوي

اما من ناحية العقيده فالاشتراكيه مبدأ ضال

الشزابي
12-01-2008, 05:16 PM
معلومات مفيدة

بارك الله بكم و ازادكم علماً

المعتصم بالله
12-25-2008, 03:24 PM
بارك الله فــــــــــــــــــيك